• 17/03/2020
    الدوحة: 17 مارس 2020 – وسط الإجراءات المتواصلة التي يبذلها القطاع الصحي للحد من انتشار فيروس كورونا (كوفيد-19) في قطر، التقت سعادة الدكتورة/ حنان محمد الكواري، وزير الصحة العامة صباح اليوم، بموظفي إدارة المختبرات الطبية وعلوم الأمراض بمؤسسة حمد الطبية للاطلاع على سير العمل. 

    وأشارت سعادتها إلى أن دولة قطر قد وضعت الفحص التشخيصي وتقديم الدعم لشبكة الاستجابة المخبرية على رأس أولوياتها الصحية وذلك لضمان توفير القدرات والإمكانيات الكفيلة بفحص كافة حالات الإصابة المحتملة بفيروس كورونا (كوفيد – 19) وبالتالي حماية السكان في الدولة من هذا الفيروس. لقد تم إجراء فحص الكشف عن فيروس كورونا (كوفيد-19) لنحو 8400 شخص حتى تاريخ 17 مارس الجاري. لقد أدت المنهجية الاستباقية في برنامج الفحص للكشف عن فيروس كورونا (كوفيد-19) بدولة قطر إلى جعل معدل الفحص في دولة قطر أحد أعلى المعدلات في العالم."

    وأوضحت سعادتها أن دولة قطر ملتزمة بالشفافية والوضوح فيما يتعلق بعملية الفحص للكشف عن فيروس كورونا حيث يتم نشر الأرقام والإحصائيات المتعلقة بفحوصات الكشف عن الفيروس بصورة منتظمة على الموقع الإلكتروني لوزارة الصحة العامة.    

    وذكرت سعادتها أن الإمكانيات المخبرية المحلية تعتبر خطوة هامة في تسريع عملية الفحص والحصول على المعلومات المطلوبة للاستجابة بشكل سريع وفعال في مثل هذه الظروف. وتسهم إدارة المختبرات الطبية في مؤسسة حمد بدور محوري في خطة الجاهزية والاستجابة (لكوفيد-19) في دولة قطر.                

    وحول إجراءات فحص كورونا ( كوفيد-19)، أوضحت الدكتورة/ عجايب النابت- رئيس المختبرات الطبية في مؤسسة حمد الطبية- بالقول:" بأن إدارة المختبرات قد عملت على تحريك الموارد والمعدات والموظفين منذ البداية وإعدادهم بشكل سريع وفعال للاستجابة لهذه الأزمة الطارئة، كما تعمل الإدارة على مدار الساعة لإجراء الفحوصات المخبرية للحالات المشتبه بإصابتها بالفيروس وتقوم بتسليم نتائج هذه الفحوصات المخبرية الساعة 9:00 صباحاً والساعة 5:00 مساءً والساعة 10:00 مساءً. لقد قد تمّ فحص حوالي 8400 شخص في دولة قطر للكشف عن فيروس كورونا (كوفيد – 19)، ويتم فحص الحالات الحرجة بشكل فردي. كما أننا بصدد توفير أجهزة جديدة تتيح إجراء الفحوصات بشكل آلي وعلى مدار الساعة بهدف تحقيق انخفاض كبير في الفترة الزمنية التي يستغرها ظهور نتائج الفحوصات المخبرية." 

    وأضافت بالقول: "لدى إدارة المختبرات الطبية فريق متخصص من الاستشاريين والباحثين والكوادر الفنية التي عملت على إجراء تقييمات للعديد من الأنظمة المخبرية بهدف ضمان جلب أفضل أنواع التكنولوجيا القادرة على الكشف عن الفيروسات مثل فيروس ( كوفيد-19) وتجدر الإشارة إلى أن قسم المختبرات الطبية في مؤسسة حمد الطبية يقوم بإجراء ما يزيد على 20 مليون تحليل مخبري سنوياً للمرضى والمراجعين في دولة قطر حيث تقدّم شبكة المختبرات التابعة للقسم مجموعة واسعة من الخدمات المخبرية." 

    وتجدر الإشارة إلى أن شبكة المختبرات التابعة لإدارة المختبرات الطبية وعلوم الأمراض بمؤسسة حمد الطبية كانت قد حصلت على اعتماد الكلية الأمريكية لعلوم الأمراض في عام 2014، وتوفر هذه المنظمة الدولية برنامج اعتماد المختبرات الأكثر انتشاراً في العالم والذي يعتبر المعيار الذهبي في إدارة المختبرات على المستوى العالمي. 

    وقد خصصت وزارة الصحة العامة مركز اتصال يعمل على مدار الساعة للرد على استفسارات الجمهور المتعلقة بفيروس (كوفيد-19) من خلال الاتصال على الرقم المجاني الساخن (16000). وعلى الرغم من انخفاض معدل الخطر للإصابة بالعدوى إلا أننا ننصح الأشخاص الذين تظهر عليهم أعراض معينة كارتفاع الحرارة والسعال وضيق التنفس أو صعوبة التنفس وكان قد سبق لهم السفر إلى الدول التي ينتشر بها فيروس كورونا ( كوفيد -19 ) أومخالطة أشخاص مصابين بالمرض خلال الـ 14 يوما الماضية إلى المسارعة في الاتصال على الخط الساخن  لوزارة الصحة العامة. 

    وقد أوضحت وزارة الصحة العامة، الممارسات الأساسية والإرشادات الوقائية التي تسهم في الحد من انتشار العدوى والحماية من تفشي فيروس (كوفيد-19 )عبر الخطوات الآتية: 

    غسل اليدين باستمرار بالماء والصابون أو استخدام المعقمات التي تحتوي على الكحول خاصة عند لمس الأشياء أثناء التواجد في الخارج أو المصافحة، تغطية الفم والأنف عند العطس والتخلص من المناديل المستخدمة، تجنب لمس العينين والأنف والفم بواسطة اليدين، تجنب الاتصال المباشر أو الاقتراب بأي شخص تظهر عليه أعراض أمراض تنفسية، وتجنب الاتصال مع الآخرين في حال ظهور أعراض كالسعال أو العطس أو الحمى.