• 29/03/2022

    الدوحة-29 مارس 2022 تم تصنيف مركز الرعاية الطبية اليومية التابع لمؤسسة حمد الطبية كمركز للتميز لتقديم العلاج بتقنية ريزيوم المبتكرة ؛ وهو إجراء غير جراحي لعلاج تضخم البروستاتا الحميد .كما تم تكريم الدكتور خالد الرميحي -استشاري أول ورئيس قسم جراحة المسالك البولية بالمؤسسة كأحد الرواد في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في استخدام علاج (ريزيوم) لمرضى تضخم البروستاتا.

    ويمنح استحقاق تصنيف مركز التميز عادة للأطباء والمراكز العلاجية التي لديها درجة عالية من الخبرة في هذه التقنية الرائدة عالمياً، والالتزام بتقديم علاج فعال ودائم للرجال الذين يعانون من تضخم البروستاتا الحميد ، ويعتبر الدكتور خالد الرميحي من أوائل الأطباء وأحد الرواد في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في استخدام علاج (ريزيوم) كإجراء غير جراحي لمرضى تضخم البروستاتا ، حيث قام بإجراء أكثر من 150 حالة باستخدام هذه التقنية في قسم المسالك البولية في مركز الرعاية الطبية اليومية. كما حصلت مؤسسة حمد الطبية على تصنيف مركز التميز ضمن ثلاثة مراكز فقط حصلت عليه في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

    وتعد تقنية (الريزيوم) أحدث تقنية لعلاج تضخم البروستاتا من دون جراحة وقد تم إعتمادها وإدراجها ضمن اللوائح والتوصيات العالمية، وهي الأولى من نوعها على مستوى العالم، بالإضافة إلى أنها معتمدة من قبل هيئة الغذاء والدواء الأمريكية. تمثل هذه التقنية ثورة علمية وطبية جديدة، حيث تستغرق العملية من 5 إلى 10 دقائق، ويستطيع المريض مغادرة المستشفى في اليوم نفسه.

    من جانبه أكد الدكتور خالد الرميحي أن هذه التقنية آمنة جدا ، وتفيد المرضى الذين لا يرغبون في إجراء العمليات التقليدية التي تستدعي بقاء المريض بضعة أيام في المستشفى. كما أنها مناسبة للمرضى الذين لا يرغبون في استخدام الدواء بشكل دائم، حيث أن 90% من المرضى لا يحتاجون لتناول أدوية البروستاتا بعد الخضوع للعلاج بتقنية الريزيوم المبتكرة. 

    تعتبر شركة بوسطن ساينتيفيك الأمريكية التي ابتكرت تقنية (الريزيوم) من أكبر 10 شركات طبية على مستوى العالم ، وهي شركة رائدة في ابتكار الحلول الطبية الأقل تداخل جراحياً والتي تساعد المرضى في جميع أنحاء العالم وتلتزم الشركة بالابتكار الهادف الذي يساعد في حل أصعب التحديات التي تواجه مزودي الرعاية الصحية، وتعمل بالتعاون مع المتخصصين في الرعاية الصحية لتطوير الحلول الأكثر فاعلية للمرضى.