تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي
SharePoint

HMC-to-Conduct-2nd-Qatar-International-Spine-Conference

    • 23/02/2015
    الدوحة، 22 فبراير 2015م: بالتعاون مع قسم جراحة العظام، نظم مركز العظام والمفاصل بمؤسسة حمد الطبية مؤتمر قطر الدولي الثاني لجراحة العمود الفقري. وذلك بهدف إلقاء الضوء على آخر المستجدات وأحدث الممارسات في مجال تشخيص وعلاج مشاكل العمود الفقري.

    انعقد المؤتمر خلال عطلة نهاية الأسبوع الأخيرة، وقد حضره نحو 250 من مقدمي الرعاية الصحية المختصين في مجال العمود الفقري، بمن فيهم الأطباء المقيمون، والأخصائيون، والاستشاريون، وجراحو الأعصاب، واختصاصيو الأشعة، والأطباء العموميون، وخلافهم من اختصاصيي المهن الطبية المساعدة.

    وقد أتيحت الفرصة للمشاركين خلال هذا المؤتمر لمناقشة القضايا المتصلة بمشاكل العمود الفقري وأمراضه، مثل التشوهات، والأورام، والإصابات والحوادث، وعلاج الألم، بالإضافة إلى حالات القرص التنكسية. وقد شارك في المؤتمر نخبة من أبرز الخبراء العالميين والإقليميين والمحليين، الذين قدموا محاضرات وعروض تقديمية متميزة تناولت كافة القضايا المتعلقة بمشاكل العمود الفقري وعلاجها.

    بهذه المناسبة قال الدكتور محمد العتيق الدوسري، رئيس المؤتمر، ومدير مركز العظام والمفاصل بمؤسسة حمد الطبية: "إن النجاح الكبير الذي حققه مؤتمر جراحة العمود الفقري الذي تم عقده العام الماضي، كان دافعاً لنا لتنظيم مؤتمر جديد يكون بمثابة منبر يجتمع فيه جراحو واختصاصيو العمود الفقري من مختلف أرجاء المعمورة ليتناقشوا حول آخر المستجدات، وأهم التطورات، وأحدث التقنيات، والبحوث الخلاقة، في المجال" 
    ثم أضاف بقوله: "ونحن نعتقد أن هذا المؤتمر يمثل مساهمة مميزة لإيجاد بعد عالمي للأفكار والآراء التي يتشاطرها اختصاصيو طب العمود الفقري. ولا شك أن تبادل أدق المعلومات والخبرات بين هؤلاء الجراحين والأطباء والإكلينيكيين قد انعكس إيجاباً على نتائج الرعاية الصحية المقدمة لمرضى العمود الفقري".

    من جانبه قال الدكتور خالد مبروك فرج: "الرئيس المشارك للمؤتمر، واستشاري جراحة العظام والعمود الفقري بمؤسسة حمد الطبية: "إن هذه المبادرة تنطلق من تطلعاتنا لتقديم رعاية صحية آمنة وحانية وفعالة لمرضانا الذين يعانون من مشاكل في العمود الفقري. وقد ألقى هذا المؤتمر الضوء على آخر الأبحاث العلمية والإكلينيكية في المجال، بما يشمل التقنيات الجراحية، والمضاعفات، والنتائج، وبيانات المتابعة لإجراءات علاج العمود الفقري الواعدة والمبشرة بكل خير"

    واستطرد د. فرج بقوله: "من الجوانب الرئيسية التي ركز عليها المؤتمر علاج إصابات وحوادث العمود الفقري، حيث أن معدل هذه الحالات مرتفع للغاية في المنطقة بسبب ارتفاع معدل حوادث الطرق.

    بالتزامن مع المحاضرات، تم تنظيم عدد من ورش العمل التطبيقية بالإضافة إلى معرض تم من خلاله عرض أحدث الأدوات والمعدات الجراحية المستخدمة في جراحات وزراعات العمود الفقري.

    وأكد د. خالد الفرج بقوله: "لقد قمنا باستعراض البحوث الجديدة التي تم إعدادها في مستشفى حمد العام، من قبل أطباء المؤسسة الذين هم في زمالات دولية، بالإضافة إلى ما تم إعداده، في المنطقة وعلى نطاق العالم، من بحوث تعكس الدور الفاعل الذي لعبناه في مجال علاج مشاكل العمود الفقري.

    من جانبه، قال الدكتور عبد العزيز الكواري، استشاري جراحة العظام والعمود الفقري بمؤسسة حمد الطبية، ملقياً الضوء على أهمية هذا المؤتمر: "إنها لفرصة رائعة للتعاون الدولي، انطلاقاً من التقاء أفراد مجتمع العمود الفقري، وتبادل البيانات والمعارف العلمية الاستثنائية فيما بينهم، بما يعينهم على استحداث المزيد من الطرق والأساليب الجديدة لعلاج المرضى".

    للمزيد من التفاصيل والمعلومات حول المؤتمر؛ يرجى التواصل مع اللجنة المنظمة للمؤتمر spine@hmc.org.qa