تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي
SharePoint

HMC-Urges-Residents-to-Safeguard-their-Health-and-Be-More-Compassionate-during-Ramadan

    • 18/06/2015


    الدوحة: 17 يونيو 2015 – بمناسبة حلول شهر رمضان الفضيل، تدعو مؤسسة حمد الطبية الجمهور إلى الحفاظ على صحتهم من خلال عدم الإسراف في تناول الطعام والشراب وتوخي مزيد من الحيطة والحذر أثناء القيادة وإظهار التراحم تجاه المحتاجين خاصة من خلال التبرع بالدم والتعهد بالتبرع بالأعضاء بعد الوفاة.

    وفي هذه المناسبة حث الدكتور يوسف المسلماني، المدير الطبي لمستشفی حمد العام جمهور المسلمين الصائمين خلال الشهر الفضيل على مراعاة صحتهم من خلال عدم الإفراط في تناول الطعام خلال الإفطار والسحور. وقال: "بالنيابة عن مؤسسة حمد الطبية، أود أن أهنئ دولة قطر وشعبها بمناسبة حلول شهر رمضان الفضيل الذي يعتبر فرصة لاجتماع العائلة والأصدقاء على مائدة الإفطار، لكنه في المقابل شهر تزداد فيه حالات مراجعات قسم الطوارئ بمستشفى حمد العام نتيجة الإفراط في تناول الطعام."

    وأكد المسلماني على أهمية الالتزام بضبط النفس خلال هذا الشهر الفضيل والذي يعتبر فرصة لتطهير النفس والجسد والتركيز على القيام بالعبادات، والإكثار من الطاعات وأداء صلاة التراويح وقراءة القرآن.

    وأضاف المسلماني: "تكثر في شهر رمضان الفضيل الزكاة التي تؤكد على تراحم المسلمين فيما بينهم وتعزز مفهوم العطاء والكرم فيما بينهم وأنوه هنا إلى أهمية التبرع بالدم والتسجيل في برنامج التبرع بالأعضاء ووهب هبة الحياة للآخرين والتي تعتبر أعظم هبة على الإطلاق لما فيها من إنقاذ لحياة الآخرين."

    وأكد المسلماني على أهمية التحلي بالصبر خاصة أثناء القيادة ودعا إلى التخفيف من السرعة على الطريق لتجنب الحوادث والإصابات، وأضاف أن الصيام يعتبر من الشعائر التي تشترك فيها أديان عدة حيث يسهم في تقريب الناس إلى الله ومساعدة الفقراء الذين لا يستطيعون تأمين طعامهم وقال إن هذه الشعائر تذكرنا دائماً بالمبادئ التي تجمعنا كمسلمين، وهاهو الشهر الفضيل فرصة مثالية لنفكر أكثر بصحتنا وصحة عائلاتنا ومجتمعاتنا.

    ويستشهد المسلماني بالحديث الشريف عن الرسول صلى الله عليه وسلم حين قال : "صوموا تصحوا" مؤكداً على إدراك الأطباء في يومنا هذا لأهمية الصيام وآثاره الصحية على العقل والجسد وحث على ضرورة الالتزام بصوم صحي خلال الشهر الفضيل من خلال شرب كميات كافية من الماء وتناول الطعام باعتدال وطلب المشورة من الأطباء قبل تغيير مواعيد تناول الأدوية وجرعاتها خلال شهر رمضان.

    وقال المسلماني: " من خلال تغيير النظام الغذائي في شهر رمضان، يصبح بمقدور المسلمين وغير المسلمين تغيير عاداتهم الغذائية إلى عادات صحية أكثر من خلال الطعام الذي يتناولونه ومحاولة الإقلاع عن التدخين."

    وستقوم مؤسسة حمد الطبية بتقديم نصائح هامة للجمهور حول كيفية الحفاظ على تناول الطعام الصحي خلال شهر رمضان وإمكانكم التعرف إلى المزيد من المعلومات الصحية من خلال الموقع الالكتروني للمؤسسة www.hamad.qa