يُعد مرض السرطان ثاني أكبر مسبب للوفاة حول العالم، حيث يُعتقد أنه مسؤول عن نحو 8.8 مليون حالة وفاة في 2015، كما تشير الإحصاءات إلى أن حالة واحدة من كل ست حالات وفاة حول العالم تكون ناجمة عن السرطان. 
 
تلتزم مؤسسة حمد الطبية - بصفتها المزوّد الرئيسي لخدمات الرعاية الصحية في قطر- بتوفير أفضل رعاية صحية آمنة وحانية وفعالة لكل مريض من مرضاها. تتضمن منهجيتنا تعزيز التعاون المشترك والفعّال مع جميع المعنيين بقطاع الرعاية الصحية للعمل على الحدّ من انتشار مرض السرطان بين السكان في دولة قطر من خلال برامج البحوث والتعليم، بالإضافة إلى توفير خدمات علاجية متميزة لجميع مرضى السرطان. وتمثل جهود التوعية العامة والتثقيف الصحي لأفراد المجتمع من خلال الأنشطة المجتمعية والإعلامية عنصراً رئيسياً لمساعدتنا على الوفاء بهذا الالتزام.
       
يتمثل الهدف من هذه الأنشطة في رفع الوعي بجميع أنواع السرطان في قطر والتوعية بأعراض وعلامات السرطان وأهمية الكشف المبكر عن هذا المرض، بالإضافة إلى التوعية بأهمية الالتزام بعوامل الوقاية من السرطان واتباع نمط حياة صحي وأثر ذلك في إنقاذ حياة الكثير من الأفراد.

تقويم التوعية بالسر طان 2020