•  
  •  
  •  

مرحباً بكم في موقع برنامج التوعية بأمراض المناعة والحساسية، تم تصميم هذا الموقع لمساعدتكم على الحصول على جميع المعلومات الخاصة بأمراض المناعة والحساسية.

برنامج التوعية بأمراض المناعة والحساسية هو إحدى برامج مؤسسة حمد الطبية، يهدف إلى زيادة الوعي والفهم لهذه الأمراض.

يتيح هذا الموقع للجميع فرصة تعلم أساسيات بعض الأمراض الشائعة لدى الناس، والحصول على آخر الأخبار والتطورات العلمية لأمراض نقص المناعة والحساسية.
كما يساعد هذا الموقع على دعم أهالي الأطفال المصابين بتلك الأمراض الشائعة للتعرف عليها، وتثقيف الأطفال من خلال قصص وأنشطة مختلفة متوفرة في ركن الصغار

عادة ما تبدأ حالات الحساسية والمناعة منذ الطفولة، وتستمر إلى مرحلة البلوغ وما بعدها.
تأثير هذه الأمراض لا يكون جسدياً فقط، بل له تأثير اجتماعي وعاطفي ونفسي نظراً لطبيعتها المزمنة.

تقدم الطب جعل السيطرة على هذه الأمراض ممكناً من خلال الأدوية والخيارات الصحية اليومية،
لذا، تم استحداث برنامج التوعية بأمراض المناعة والحساسية لارشادك إلى كيفية التعامل والتعايش مع استخدام الأدوية على المدى الطويل والتغييرات التي تطرأ على نمط الحياة، من خلال تبسيط وتسهيل الوصول إلى مصادر معلومات صحية يمكن لك ولأسرتك الوثوق بها.

ونحن نأمل من خلال الموارد المتوفرة في هذا الموقع بتزويدك أنت وعائلتك بالمعلومات التي تحتاجونها.

 
د. مهدي العادلي
استشاري أول في أمراض المناعة والحساسية
أستاذ مساعد، وايل كورنيل للطب - قطر
قسم طب الأطفال، مؤسسة حمد الطبية

بمناسبة اليوم العالمي للرئة، 25 سبتمبر 2021 ، دعو جميع الأفراد إلى العناية برئتيهم والحفاظ على صحتها.


قل لا للتدخين: يتسبب التدخين في وفاة 8 ملايين شخص كل عام وهو السبب الرئيسي للعديد من أمراض الرئة. يحتوي دخان التبغ على أكثر من 4000 مادة كيميائية، كثير منها سام ويمكن أن يسبب السرطان. يعد التوقف عن التدخين أفضل طريقة لتحسين صحة رئتيك وصحتك العامة.

احمِ رئتيك من خلال التطعيم: يمكن أن يحميك التطعيم من الكثير من الأمراض المعدية المختلفة ويساعدك على الحفاظ على رئتيك بصحة جيدة. الالتهاب الرئوي بالمكورات الرئوية ، كوفيد-19، الأنفلونزا والسعال الديكي هي أمثلة على التهابات الجهاز التنفسي التي يمكن الوقاية منها عن طريق التطعيم.
تنفس الهواء النقي: يقتل تلوث الهواء ما يقدر بنحو 7 ملايين شخص في جميع أنحاء العالم كل عام. تظهر بيانات منظمة الصحة العالمية أن 9 من كل 10 أشخاص يتنفسون هواءً يحتوي على مستويات عالية من الملوثات. تعد الرئتان أولى الأعضاء التي تتأثر بالملوثات لأنها نقطة دخول الملوثات إلى الجسم.
ممارسة النشاط البدني بانتظام: يؤدي النشاط البدني المنتظم والتمارين الرياضية إلى تحسين نوعية الحياة سواء كنت بصحة جيدة أو كنت تعاني من مرض في رئتيك. من الأفضل أن تطلب توجيهات الطبيب أو أخصائي العلاج الطبيعي قبل أن تبدأ في ممارسة التمارين الرياضية وقبل تغيير مستويات نشاطك.