• 01/11/2021

    حمد الطبية تجري أول جراحة روبوتية للبنكرياس في قطر

    الدوحة، 1 نوفمبر 2021: نجح فريق متعدد التخصصات من قسم جراحة الكبد والبنكرياس بمؤسسة حمد الطبية في إجراء أول جراحة روبوتية للبنكرياس في دولة قطر لمريضة في منتصف العمر تم تشخيص إصابتها بتكيُّس في البنكرياس.  

    تعرف الإصابات التكيسية في البنكرياس على أنها مجموعة من الإصابات التي تظهر في البنكرياس على شكل تكيّس، وعادةً ما يتم اكتشاف كيسات البنكرياس بشكل عَرَضي أثناء إجراء الفحوصات على منطقة البطن للكشف عن مشكلات صحية أخرى، ويمكن أن تكون هذه الكيسات حميدة أو خبيثة. 

    حضرت المريضة للمستشفى بسبب معاناتها من ألم في منطقة البطن العلوية والمنطقة فوق المَعِدِيَّة، وأجري لها فحص بالتصوير المقطعي وتصوير بالرنين المغناطيسي، وهو ما ساعد في تشخيص وتقييم حالة التكيس والقناة البنكرياسية حيث أظهرت الفحوصات أن هذه الإصابة الكيسية في البنكرياس قد بدأت قبل نحو عام ونصف وتزايد حجمها تدريجياً.  

    تم إدخال المريضة بعد ذلك لمستشفى حمد العام حيث خضعت لعملية جراحية لاستئصال جزء من البنكرياس والطحال باستخدام منصة دافنشي الروبوتية (Da Vinci XI) والتي تعد أحدث نظام للجراحة الروبوتية، وقد تم إجراء الجراحة في وقت أقصر من الوقت الذي تستغرقه أساليب الجراحة التقليدية كالجراحة المفتوحة وجراحة المناظير، بالإضافة إلى ضمان الحد الأدنى من فقدان الدم أثناء الجراحة وتقصير فترة الإقامة في المستشفى. وبعد استئصال الكيس خلال الجراحة تم إرساله للتحليل المخبري والذي أظهر أنه حميد وليس سرطانياً.   

    تعافت المريضة على نحو جيد بعد الجراحة وخرجت من المستشفى إلى المنزل في حالة ممتازة وتمكنت من العودة لممارسة حياتها الطبيعية في غضون ثلاثة أيام. وقد أجرى العملية الجراحية كلاً من الدكتور أحمد الأفندي، استشاري أول بقسم جراحة الكبد والبنكرياس، والدكتور ابن عوف سليمان، استشاري مشارك بقسم جراحة الكبد والبنكرياس، تحت إشراف الدكتور هاني عطا الله، رئيس قسم الجراحة الروبوتية بمؤسسة حمد الطبية. 

    وفي تعليقه على الجراحة، قال الدكتور هاني عطا الله: "يؤكد نجاح هذه العملية على سعينا المستمر لتقديم أفضل رعاية عالية الجودة وتوفير أحدث الأساليب العلاجية لمرضانا. لقد تم إحراز تقدم كبير في دولة قطر في مجال المعالجة والجراحة الروبوتية". 

    وأضاف قائلاً: "يمكن للجراحين من خلال استخدام تقنيات الجراحة الروبوتية إكمال العمليات الجراحية في وقت أقل بالمقارنة مع جراحة المناظير، بالإضافة إلى الفوائد الإضافية التي يقدمها نظام دافنشي الروبوتي. يوفر روبوت دافنشي قدرات أكثر دقة وسهولة باستخدام رؤية مكبرة ثلاثية الأبعاد وعالية الدقة، بالإضافة إلى أذرعة روبوتية مفصلية يتحكم بها الجرّاح بشكل كامل".    

    وأردف الدكتور هاني عطا الله قائلاً: "تتمثل المميزات الرئيسية لهذه التقنية الجراحية في خفض فقدان الدم إلى الحد الأدنى، والحدّ من أعراض الألم بعد الجراحة، وتسريع التعافي بعد الجراحة، مما يساعد على سرعة تعافي واستعادة وظائف الجهاز الهضمي الطبيعية وتحسين الجودة النوعية لحياة المريض. نواصل سعينا لمواكبة التطورات وتطوير معارفنا وخبراتنا في هذا المجال لتعزيز رضا المرضى، حيث يتمثل هدفنا النهائي في ضمان توفير أفضل جودة للرعاية الصحية تماشياً مع التزام مؤسسة حمد الطبية بتوفير أفضل رعاية آمنة وحانية وفعالة للمرضى".   

    واختتم الدكتور هاني عطا الله حديثه قائلاً: "تمثل هذه الجراحة الروبوتية إنجازاً جديداً ضمن جهودنا لتقديم أفضل رعاية جراحية وخدمات علاجية للمرضى في دولة قطر، ويُعد هذا النجاح الرائع خطوة جديدة في المسيرة الناجحة لمؤسسة حمد الطبية نحو تطوير وتوفير خيارات علاجية متقدمة للمرضى الذين يحتاجون إلى الجراحة. إن إضافة الجراحة الروبوتية كخيار علاجي يعني أن مرضانا يمكنهم تلقي هذه الخدمة العلاجية هنا في دولة قطر بدلاً من السفر للخارج".